القائمة الرئيسية

الصفحات

وفاة احمد راضي اليوم بسبب كورونا

وفاة احمد راضي اليوم بسبب كورونا

رحيل نورس الكرة العراقية الكابتن احمد راضي 

الامير الاردن بن الحسين احمد راضي توفي وهو في طريقه للعلاج في الاردن احمد راضي هميش الصالحي يعد الكابتن احمد راضي من ابرز الهدافيين وعملاق الكرة الرياضية توفي اثر اصابته بفيروس كورونا بعد وقاة المدرب علي هادي شقيق الكابتن اللاعب همزة هادي


مواليد 21 4 1964 رفع العراق الى الوصول  الى نهائيات الفوز في  كاس العالم وحصل على  كاس فلسطين الذي اقيم في المغرب وحصل على كاس الخليج سنة 1988 وبعد هذا الانجاز برز وواصل تالقه في المنتخب العراقي حصل على لقب افضل لاعب وهداف كاس الخليج 1988 .

حصد الكثير من الالقاب الرياضية منها ابطال عرب ثلاثة مرات ووصيفا لكاس اسيا 1988 مع حصوله على كأس العراق سبعة مرات ةتاهله لكاس العالم سنة 1986 ووصوله للاولمبياد عام 84 و88 وبطولة اوم المعارك سنة 1991.


توفي اليوم 21 بنفس تاريخ ولادته يوم 21 حزيران 2020 اثر تعرضه لفايروس كورونا في العراق اثرها نقل الى مستشفى النعمان مالبث ان خرج منها ثم عاد اليها بعد تدهور حالته الصحية  عندها صرح مؤيد اللامي نقيبا للصحفيين ترتيب طائرة خاصة ونقله الى الاردن للعلاج بعدها توفي للاعب والكابتن احمد راضي .


 وفاة هداف الكرة العراقية الكابتن أحمد راضي اثر فيروس كورونا

وفاته  كانت صدمة وفاجعه لكل بيت عراقي واكب هذا اللاعب على طول مسيرته الكرويه الذي خلد اروع الاساطير الكروبه في تاريخ الكرة العراقية بقي صوره الرياضية محفوظة في ذاكرة العراقيين لما له من اصر نفسي وروحي في قلوب العراقيين وفي قلوب محبيه .



الكابتن احمد راضي زرع الابتسامة والبهجة ورسم الضحكة على وجوه العراقيين فكيف لنا ان ننسى هكذى اسطوره سطرت  اروع  الملاحم لما قدمه من روعة الكرة وسنفونية سحر الكرة.


في كل بيت عراقي هى الشحص له بصمة لطالما عرفته الذاكرة الرياضية بنورس الكرة العراقية لما له من فن وسحر للكرة مخترقا كل خطوط الدفاع التي لاتقف امام هذا النورس العراقي .

الاهمال الطبي وعدم وجود العلاجات اللازمة لهذه الاسطورة وتردي سوء الخدمات الصحية كانت اهم الاسباب في وفاة اللاعب الاسطورة احمد راضي مالبت فيها الا ان عاد اليها متدهورا لحالته الصحية املا ان ان يتعافى من هذا المرض نعزي بدورنا بيته واهله ومحبية رحيله وفقدانه لا نقول الى رضاءا بقضاء الله وقدره انا لله وانا اليه راجعون .اخلاقة وتواضعه وابتسامته الرفيعه لاتذهب من مخلية العراقيين .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق